ملخص إعلام اليوم - الأربعاء, 23 أيار 2018

صحافة عالمية

The Guardian

مايك بومبيو يزعم أن إيران تنفذ عمليات اغتيال في أوروبا

أربك وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو الخبراء الأمنيين والمنفيين الإيرانيين حين أعلن أن النظام الإيراني ينفذ عمليات اغتيال في أوروبا. وألمح بومبيو إلى مزاعم تنفيذ اغتيالات في أول خطاب مطوّل له الإثنين، وخصص لهذا الاتهام سطراً واحداً بين جملة من الانتقادات التي وجّهها للسلوك الإيراني من دون أن يعطي أي تفاصيل إضافية. وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية عند سؤالها عن الموضوع إن وزير الخارجية مطّلع على معلومات لا ‏يحق لها الاطلاع عليها ورفضت إعطاء أي تفاصيل بدورها، إلا أنها أكّدت أن هذه الاتهامات ضد النظام لها أساس بالتأكيد. من جهة أخرى، بدا دبلوماسيون أميركيون متخصصون في الملف الإيراني متفاجئين تماماً من كلام بومبيو، خاصة وأنه ‏‏لم تحصل أي عمليات اغتيال نُسبت إلى النظام الإيراني في أوروبا مؤخراً. إلا أن المعلومات أشارت إلى أن بومبيو ربما كان يقصد مقتل المنشق الإيراني في لاهاي في تشرين الثاني الماضي، ‏‏‏حين قتل أحد المسلحين أحمد مولى نيصي قائد المجموعة الإيرانية العربية الانفصالية المتحدر من منطقة عربستان ‏‏‏الغنية بالنفط.‏

 

The Guardian

المحادثات التي يجريها الاتحاد الأوروبي مع نيوزيلندا وأستراليا تشكّل صفعة لمخططات التجارة الحرة التي وضعتها المملكة المتحدة

يبدو أن الاتحاد الأوروبي قد سبق المملكة المتحدة في السعي وراء عقد اتفاقيات تجارة حرة مع أستراليا ونيوزيلندا، بعد أن أعطت الدول الأعضاء في الاتحاد الضوء الأخضر لإجراء محادثات تجارية مع هذين البلدين خلال أسابيع. وجاء إعلان بروكسل عن هذه التطورات، ليشير إلى أن الاتحاد الأوروبي قد يحظى بشروط أفضل من أي شروط يمكن أن تحظى بها المملكة المتحدة في الاتفاقيات التي يمكن أن توقع مع هذين البلدين العضوين في الكومنولث. وتجري هذه التطورات في ظل عجز المملكة المتحدة عن البدء بمفاوضات حول الاتفاقيات التجارية المستقبلية مع ‏نيوزيلندا وأستراليا قبل الثلاثين من آذار 2019، في حين تعهّد رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يانكر بأن ينهي ‏الاتحاد المفاوضات مع نيوزيلندا وأستراليا بحلول 31 تشرين الأول من هذا العام أي عند انتهاء ولايته.‏

 

روسيا اليوم

موسكو وطوكيو تلوحان بورقة الرسوم الجمركية في وجه واشنطن

حذرت روسيا واليابان من اتخاذهما إجراءت للرد على قرار أميركا برفع الرسوم الجمركية على الفولاذ والألمنيوم، بفرض عقوبات تصل قيمتها إلى مليار دولار، حسبما نشرته منظمة التجارة العالمية. وقالت روسيا بحسب وثائق نشرتها، إن خطة الولايات المتحدة ستضيف أعباء مالية قيمتها 538 مليون دولار على صادراتها السنوية، فيما قدّرت اليابان أعباءها بنحو 440 مليون دولار. وتؤكّد موسكو وطوكيو أن لديهما الحق بفرض رسوم جمركية مشابهة على الصادرات الأميركية، دون تسمية المنتجات الأميركية، التي قد تستهدفها العقوبات الروسية واليابانية. وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد أقرّ في آذار الماضي رسوماً جمركية على واردات الألمنيوم بنسبة 10% والحديد الصلب بنسبة 25% إلى الولايات المتحدة، لكنه علّق تطبيق القرار حتى الأول من حزيران لدول منها المكسيك وكندا ودول أوروبا.

ملاحظة: إن مضمون ملخص إعلام اليوم لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن موقف قيادة الجيش اللبناني.