ملخص إعلام اليوم - الاثنين, 18 تشرين الثاني 2019

صحافة عالمية

The Washington Post

تأجيل عملية تبادل السجناء في أفغانستان ما يعقد جهود إعادة مباشرة المحادثات مع "طالبان"

تم تأجيل عملية تبادل الأسرى المخطط لها بين الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان" والتي كانت تهدف إلى استئناف محادثات السلام بين الجماعة المتمردة والولايات المتحدة، وفقاً لمسؤولين أفغان وقياديين في حركة "طالبان". ويُبرز ظهور عقبات كبيرة في وقت مبكر صعوبة إعادة الجانبين إلى طاولة المفاوضات خاصة وأن طالبان لطالما رفضت التفاوض مباشرة مع الحكومة الأفغانية.هذه المقايضة كان من شأنها أن تفرج عن أستاذين جامعيين أجنبيين مقابل إطلاق سراح ثلاثة مسلحين بارزين لهم صلة بحركة "طالبان". أعلن الرئيس أشرف غني الصفقة مباشرة على شاشة التلفزيون الأسبوع الماضي، قائلاً إنها ستساعد على تحقيق "السلام والاستقرار" في أفغانستان.

البروفسور كيفين كينج وهو مواطن أميركي والبروفسور تيموثي ويكس الأسترالي، محتجزان لدى حركة "طالبان" منذ آب 2016، عندما نصب مسلحون كميناً لسيارتهما في وسط كابول واختطفوهما.

 

The New York Times
عمليات الترحيل التي تقوم بها تركيا تجبر أوروبا على مواجهة مواطنيها الذين انضموا إلى "داعش"

في الوقت الذي تابعت فيه تركيا تهديدها بالإفراج عن المزيد من معتقلي "الدولة الإسلامية" الأسبوع الماضي، واجهت دول أوروبا الغربية مشكلة لطالما سعت إلى تجنبها بشأن ما يجب القيام به حيال العودة المحتملة للأوروبيين الراديكاليين المتمرّسين في الأعمال الحربية إلى البلدان التي لا ترغب في عودتهم مطلقاً. في مواجهة معارضة شعبية شرسة رافصة لإعادة هؤلاء المعتقلين إلى وطنهم ومخاوف بشأن التهديد الطويل الأمد الذي قد يشكلونه في أوطانهم، سعى القادة الأوروبيون إلى إيجاد طرق بديلة لمحاكمتهم - في محكمة دولية، على الأراضي العراقية، وفي أي مكان غير القارة الأوروبية. لكن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي أصبح أكثر قوة من خلال التحوّل المفاجئ في السياسة الأميركية، عازم على  تجيير مشكلة مقاتلي الدولة الإسلامية الأسرى من جديد للبلدان التي أتوا منها. في الأسبوع الماضي، أرسلت تركيا عشرات الأعضاء السابقين في الدولة الإسلامية وأقاربهم إلى بريطانيا والدنمارك وألمانيا والولايات المتحدة، ويقول أردوغان إن المئات من السجناء الآخرين سيلحقون بهم.

 

روسيا اليوم

الدفاع التركية: المقاتلون الأكراد أطلقوا سراح 800 داعشي في تل أبيض

أعلنت وزارة الدفاع التركية، الأحد، أن المقاتلين الأكراد أطلقوا سراح 800 إرهابي على الأقل من تنظيم "داعش" من سجن مدينة تل أبيض شمالي سوريا. وجاء في بيان صادر عن الوزارة يوم الأحد: "تنظيم (ي ب ك، بي كا كا) الإرهابي أطلق سراح 800 داعشي على الأقل من سجن مدينة تل أبيض في شمالي سوريا... وتركيا هي البلد الوحيد في التحالف الدولي وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، الذي يحارب تنظيم "داعش" وجها لوجه في الميدان". ولفت البيان إلى أن تركيا تمكنت حتى الآن من تحييد أكثر من 4 آلاف عنصر من "داعش" في سوريا والعراق. وأضاف البيان: "الدليل على حزم تركيا في هذا الإطار يتمثل في عملية "نبع السلام" التي تهدف إلى دحر جميع التنظيمات الإرهابية، وفي مقدمتها داعش، وأيضاً في العمليات التي تستهدف الكادر القيادي للتنظيم الإرهابي في الفترة الأخيرة".

ملاحظة: إن مضمون ملخص إعلام اليوم لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن موقف قيادة الجيش اللبناني.